من نحن ... تميم وكفى / أعداد : محمود مرزة التميمي قبيلة بني تميم | Bani Tamem Tribe من نحن ... تميم وكفى / أعداد : محمود مرزة التميمي | قبيلة بني تميم | Bani Tamem Tribe

من نحن ... تميم وكفى / أعداد : محمود مرزة التميمي





من نحن ... تميم وكفى

أعداد : محمود مرزة التميمي





نحن أبناء  :

((  تميم بن مر بن اد بن طابخه بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان ))  

وطابخه  :
       هو لقب وأسمه الحقيقي عمرو وسبب هذه التسميه أنه وأخوه عامر جد بنو هاشم  سرحا في أبل والدهما وفي أثناء ذلك أصطادا صيدا بريا وقدحا ناراً لطبخ صيدهما فأشغلهما ذلك عن الإبل فتفرق  ,  فقال عمرو لإخيه عامر أدرك ألابل وانا أطبخ الصيد ولما عادا لوالدهما وأخبراه القصه قال لعمرو أنت طابخه وأنت ياعامر مدركه فغلبت الكنيتين على اسميهما   ..

ولتميم بن مر من الأولاد ثلاثة  :  " الحارث ، عمرو ، زيد مناة " .
والرباب يعدون في تميم

وكما قال الشاعر ذو الرمة التميمي :  


يعد الناسبون الى تميم بيوت المجد اربعة كبارا
يعدون الرباب وال سعد وال عمرو وحنظلة الخيارا



وأن الحقيقة  التي تقرها كل القبائل العربية ، وفي طليعتها المؤروخون والنسابون ، وهي ان قبيلة بني تميم من أكبر القبايل العربية عددا ً وأوسعها مساحة من الأرض العربية وقد ظهرت عنها قبائل وبطون عديدة ، وقد تميزت بالفصاحة والشعر والكرم والشجاعة والمآثر العربية الاصيلة ويتصل نسب تميم بالنسب النبوي الشريف في " الياس بن مضر "  .


ومن صفات بني تميم  الشدة في الحق والصدع به حتى لو جاء من وراء ذلك اشد العواقب من غير عناد ولجاجه فهو سريع الإعتراف بالحق على نفسه أذا ثبت له أن الحق مع الطرف الاخر وأبلغ مثال على ذلك عندما وفدوا على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم  قالوا له هذا خطيبنا وهذا شاعرنا فتعال نفاخرك ورد عليهم الرسول وطلب من حسان الرد عليهم بالشعر فاعترفوا له ان خطيبه افضل من خطيبهم وشاعره أفضل من شاعرهم بدون مكابره وبايعوه .

ومن صفاتهم الاعتداد بأنفسهم ونسبهم وعدم الخضوع أو التزلف الى أحد ويرون ذلك عيبا ومنقصه .

ومن صفات التميمي الوفاء وضرب بهم المثل في الوفاء في الجاهلية فأذا عاهدك التميمي فلاتخشى غدره .

ومن صفات التميمي انه ياتي بالرفق واللين أما أذا حاولت أن تجبره على مالايقتنع به فقد أتعبت نفسك فيما لا طائل منه فهم يأبون الضيم والخضوع لمن يحاول أن يستهين بهم .
   
     ومثال ذلك مناظرة الاحنف مع معاويه وهو من المكرمين عنده فعندما قام يلومه في نصرة علي ( ع ) رد عليه برد قاس بدأه بمنادته يامعاويه مثل ما ناداه معاويه ياأحنف فلما ترفق معه معاويه وقال له عهدتك حليما يا أبا صخر أجابه ليس على الند يا أمير المؤمنين وكانت أبنته تسمع وتستغرب هذا الرجل الذي يرد على الخليفه بهذا الاسلوب فقال معاويه هذا الذي أذا غضب غضب لغضبه مائة الف فارس من بني تميم لا يسالونه فيما غضب .
ومن صفات التميمي الحلم حتى ضرب المثل بالاحنف وقيس بن عاصم وشهد لهم ابن رشيد بحلمهم وانهم بطيئين الغضب .

دخل دغفل النسابه على معاويه فقال له أخبرني عن تميم وتأريخها قال :
     كانوا أعز العرب قديما وأكثرها عظيما وأمنعها حريما وأحلمها حليما وقد أشتهروا في الجاهليه بعزة نفوسهم وجعلت أكثر القبائل تخشى بأسهم وتحسب لهم الف حساب حتى أن ملوك الغساسنه تخشى سطوتهم وقد حدثت بينهم وبين ملوك الغساسنه والمناذره والفرس عدة حروب سجلها لهم التاريخ  .




قالو في تميم  :

وهنا نذكر لكم بعض الاقوال المأثورة في بني تميم ليتبين لنا مكانة ومنزلة تميم .

قال رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم  :

(( بني تميم أشد أمتي على الدجال ))

   وقال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام عندما وصى عبد الله بن عباس رضي الله عنه  :

(( أن بني تميم لم يغب لهم نجم الا طلع آخر وانهم لم يسبقوا بوغم في جاهلية ولا إسلام وان لهم بنا رحماً ماسة وقرابة خاصة نحن مأجورون على صلتها
ومأ زورون على قطيعتها ))



  وذكرهم أبن حزم  :

(( أن تميم قاعدة من أكبر قواعد العرب ))


  كذلك ذكرهم الجاحظ  :

  (( أن تميماً لها الشرف العود والعز الأقعس والعدد الهضيل وهي في الجاهلية القدام والذروة والسنام ))

   وكذلك ذكرهم الألوسي :

(( أن تميما حجر خشن أذا صادمته آذاك وان تركته أعفاك ))


وذكر محمود شاكر :
أن لتميم دور كبير في الفتوحات الإسلامية وذكر كذلك ان قبيلة تميم عرفوا بشدة البأس وكان يقال  :

(( لو تأخر الإسلام لأكلت بنو تميم الناس ))

   
     وذكر صعصعة بن ناجية رضي الله عنه بان تميما ً (( هامة مضر وكاهلها ))
 ووافقه الرسول " صلى الله عليه وأله وسلم  .

ولقد قدس التميميون ماكان يقدس من الشيم والفضائل والوفاء والشجاعة والكرم وحماية الجار ودفع الظلم ونجدة المظلوم ، و غيرها من القيم العربية الاصيلة ، التي كان المجتمع في الجاهلية يتمسك بها ، ثم أزداد تمسكهم بها وتعمق في صدر الرسالة الاسلامية ، حتى سرت في عروقهم هذه الخصال والسجايا الحميدة وأصبحت من سماتهم ، وجاء في كتاب الأنساب ( للسمعاني ) الآتي :
" والى تميم بن مر هذا ينتسب التميميون من الصحابة والتابعين والى زماننا هذا " واستشهد بقول الشاعر ( امرؤ القيس)  :

تَمِيمُ بنُ مُرٍّ وَأشْيَاعُهَا    ***  وكندة ُ حولي جميعاً صبر


  
وقد قال عنهم البسام :
   
   ( ذو غبطة ومال  ،  وخيل ورجال  ،  ومسكنهم المعروف بأسم ديالى ذات نعم وأرزاق وكرم واخلاق  ،  اسوة للمتكرم وقدوة للمتعلم ونجدة للمتظلم  ، يحمدهم الطارق ويستغيث بهم المفارق ,  قسمهم أوفى قسم  ,  ومروقهم في الحرب أدهى من ثمود  ،  واكرم من حاتم طي وأحلم قبائل الحي ،  ىسقمانهم ألفان وفرسانهم سبعمائة ) .

وتشير المصادر أن لتميم صولات وجولات في الحروب التي خاضها العرب قبل ظهور الاسلام الى الفتح الاسلامي الاول وقد برز منهم مشاهير الفرسان أمثال :
  ( القعقاع بن عمرو وأخوه عاصم ، و الحر بن يزيد الرياحي ، و الأقرع بن الحابس , واوس بن حجر , والحارث بن ابي هالة ، وزياد بن حنظلة , وسنان بن يزيد ، وقيس بن خفاف , ومالك بن نويره ، ومسلم بن حارث ، ومصعب بن سلام ، ومعقل بن قيس ، والمنذر بن ساوي , ونائل بن جشعم , واوقد بن عبدالله , ويزيد بن حسان التميمي )  وغيرهم من قادة العرب والمسلمين  .

وظهر من بني تميم أعلام أرتفعوا في كل مجالات الحياة فمنهم ائمة الفقه والمذاهب وأبطال المعارك الخالدين والقضاة والعلماء والادباء والشعراء والامراء والكرماء , وقد دخلت عشائر بني تميم الى العراق قبل الاسلام وكانوا يغيرون على العراق فصالوحهم المناذرة وجعلوهم ردفاء الملوك وكان لهم نصف الخراج في تلك المرحلة ، ومن تميم ( بنو منقر ) فقد كانوا يسكنون المنطقة المحصورة مابين كاظمه والبصرة وكان يرأسهم ( قيس بن عاصم المنقري ) رضي الله عنه وهو الذي لقبه الرسول :

            "صلى الله عليه وآله وسلم " بسيد أهل الوبر ( اي سيد اهل البادية ) .


 ومن بنو منقر الاحنف بن القيس الذي اتفق المؤرخون بأنه (( أحلم العرب )) وكان المستشار لدى الخليفة عمر بن الخطاب  "رضي الله عنه "  .

    ومن بني دارم من تميم (( الحاجب بن زرارة التميمي )) كان لسان تميم والعرب في كثير من المواضع والأيام منها :
فقد فاخر حاجب عند كسرى فقال  :
قد علمت العرب أنا فرع دعامتهم , وقادة زحفها .  قالوا : ولم ذاك يا أخا تميم ؟ قال : لأنا أكثر الناس عديداً , وأنجبهم وليداً , وأعطاهم للجزيل , وأحملهم للثقيل  .
واعتز ( حاجب بن زرارة ) بقبيلته ( تميم ) بين وفود القبائل في بلاط الحيرة :

لقد علمت أبناء خندف أننــــــا ..... لنا العزُ قدماً في الخطوب الأوائلِ
وأنا هجان أهلُ مجدٍ وثــــروةٍ ..... وعـــزٍ قديم ليس بالمتضائـــــــــلِ
فكم فيهم من سيدٍ وابن سيـــــد ..... أغر نجيب ذي فعالٍ ونائــــــــــــلِ
فسائل أبيت اللعن عنا فأننـــــا .... دعائم هذا الناس عند الجلائــــــــلِ

وكان ( حاجب بن زرارة ) من أعضاء الوفد الذي وفدوا على كسرى  .
وخطبته هي  :
ورى زندك وعلت يدك وهيب سلطانك إن العرب أمة قد غلظت أكبادها واستحصدت مرتها ومنعت درتها وهي لك وامقة ما تألفتها مسترسلة ما لاينتها سامعة ما سامحتها وهي العلقم مرارة والصاب غضاضة والعسل حلاوة والماء الزلال سلاسة نحن وفودها اليك وألسنتها لديك ذمتنا محفوظة وأحسابنا ممنوعة وعشائرنا فينا سامعة مطيعة إن نؤب لك حامدين خيرا فلك بذلك عموم محمدتنا وان نذم لم نخص بالذم دونها .
فقال كسرى : يا حاجب ما أشبه حجر التلال بألوان صخرها ؟
فقال حاجب : بل زئير الأسد بصولتها .

ووفد على كسرى لما منع تميما من ريف العراق فاستأذن عليه فأوصل اليه فقال : أسَيّد العرب أنت ؟ قال : لا .. قال : فسيّد مُضر ؟ قال : لا .. قال : فسيّد بني أبيك أنت ؟ قال : لا .. ثم أذن له فلما دخل عليه قال له : من أنت ؟ قال : سيّد العرب .. قال : أليس أوصلت لك أسيّد العرب ؟ فقلت : لا .. حتى اقتصرت بك على بني أبيك .. فقلت " لا ...

قال له : أيها الملك لم أكن كذلك حتى دخلت عليك ! فلما دخلت عليك صرت سيّد العرب , قال كسرى : آه ملأوا فاهُ دُرّاً .. ثم قال : إنكم معشر العرب غُدْر فإن أذنت لكم أفسدتم البلاد , وأغرتم على العباد , وآذيتموني , قال حاجب : فإني ضامنٌ للملك أن لا يفعلوا , قال : فمن اين بأن تفي أنت ؟ قال : أرهنك قوسي .. فلما جاء بها ضحك من حوله وقالوا : لهذه العصا يفي !! قال كسرى : ما كان ليسلمها لشيء أبداً فقبضها منه وأذن لهم أن يدخلوا الريف ...
فأجابه وكانت رهن القوس هي الضمان , فكانت مفخرة لحاجب وعشيرته . والى هذه القوس أشار أبو تمام حيث قال

إذا افتخرت يوماً تميم بقوسها ..... فخاراً على ما وطّدَت مــن مناقـــبِ
فأنتم بذي قارٍ أمالت سيوفكم ..... عروش الذين استرهنوا قوس حاجبِ


            وقد توفي الحاجب بعد رجوعه من كسرى وقوسه رهينة , وفي السنة الثانية ترأس ولده   ( عطارد ) وفود قبائل تميم الى كسرى فسدد مابذمة والده الحاجب بن زرارة وأسترجع قوس أبيه بعد ان عجز كسرى بأغرائه بالمال لترك قوس أبيه فابى عطارد ذلك وأصبح هذا الموقف .

مثلا ً يقال ( قوس الحاجب ) الذي يعتبر من أوفي العرب .


فتميم قبائل عزيزة ، وعزتها وشجاعتها ليس وصفاً من أوصاف المداح وعزهم شامخ لا يتطاول عليه متطاول ، فهذا جرير التميمي ايضاً يقول :



ألم ترا إن عز بنـي تميـم  ... بناه الله يوم بنـى الجبـالا
بنى لهم رواسي شامخـاتٍ ... وعلى الله ذروتـه فطـالا
ويربوع تحل ذرى الروابي ... وتبني فوقها عمداً طـوالا




ولا ننسى الفرزدق همام بن غالب التميمي حينما قال :



فإن تغضب قريشٌ ثم تغضب  ...  فإن الأرض ترعاهـا تميـمُ
هم عددُ النجوم وكـل حـيٌ  ...  سواهم لا تعـد لهـم نجـومُ
فلولا بنت مَـر مـن نـزار  ...  لما صحٌ المنابـت والأديـم
بها كثر العديد وطاب منكـم  ...  وغيركم احذُ الريـش هيـمُ



وهنا يعني ربيعة و وائل لأن تميماً جد قبيلة بني تميم هو خالاً لوائل ومنه انتشرت القبائل الربيعية كلها ...


وهنا نذكر فضائل قبيلة بني تميم في السنه النبوية  :


عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال :

ذكرت القبائل عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فسألوه عن بني عامر ، فقال :
"  
جمل أزهر يأكل من أطراف الشجر " ، وسألوه عن هوازن ، فقال  : " زهرة   تنبع ماء " ، وسألوه عن بني تميم فقال:  

   (( ثبت الأقدام  ، رجح الأحلام  ، عظماء الهام  ، أشد الناس على الدجال في آخر الزمان  ، هضبة حمراء لايضرها من ناوأها ((  

رواه الطبراني في الاوسط ورجاله رجال الصحيح الا سلام بن صبيح وقد وثقه ابن حبان

وعنه رضي الله عنه ، قال :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر بني تميم فقال :
 
(( هم ضخام الهام  ، ثبيت الأقدام  ، أنصار الحق في آخر الزمان ، أشد قوما على الدجال  ))

رواه البزار  ....

عن عكرمة بن خالد قال :

حدثني فلان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال :
نال رجل من بني تميم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما ، فقال :
 
(( لاتقل لبني تميم إلا خيرا ، فانهم أطول الناس رماحا على الدجال ))

رواه الامام احمد واسناده صحيح على شرط مسلم  .

*  *  *

وفي الختام أقول :
       
  أن هذا الارث الكبير وهذا النسب الاصيل الذي هو فخر لنا ولكل أبناء تميم يملي علينـــا أن نكون خير خلف لخير سلف وذلك من خلال أستلهام المعاني الكبيرة والعظيمة لهذا الارث الكبير من القيم والمبادئ السامية وأن نكون صفاً واحداً مجتمعين على الحب والخير والعدل والتسامح وكل القيم الانسانية النبيلة وأن نكون نموذجاً حياً لخدمة البلاد والعباد وعمارة الاوطان ورقي الانسان ...

على الحب نلتقي .. مع خالص تحياتي وأحترامي لكم
(( محمود مرزة التميمي ))

............................






COMMENTS

الاسم

اخبار قبيلة بني تميم,47,ارشيف قبيلة بني تميم,18,المواضيع الثقافية,3,ثقافة عامة,5,روائع الادب,3,علاقات تاريخية,1,قصة وحكمة,8,محاضرات فديوية,1,مواضيع عامة,6,نسب بني تميم,6,
rtl
item
قبيلة بني تميم | Bani Tamem Tribe: من نحن ... تميم وكفى / أعداد : محمود مرزة التميمي
من نحن ... تميم وكفى / أعداد : محمود مرزة التميمي
https://1.bp.blogspot.com/-CuyxgxJy10o/XQFVl0rg5PI/AAAAAAAAAEs/ybUa747I-woJPlfEpCmZMV45MVq54za9gCLcBGAs/s640/%25D9%2585%25D9%2582%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A9.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-CuyxgxJy10o/XQFVl0rg5PI/AAAAAAAAAEs/ybUa747I-woJPlfEpCmZMV45MVq54za9gCLcBGAs/s72-c/%25D9%2585%25D9%2582%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A9.jpg
قبيلة بني تميم | Bani Tamem Tribe
https://www.bani-tamem.com/2019/06/blog-post_12.html
https://www.bani-tamem.com/
https://www.bani-tamem.com/
https://www.bani-tamem.com/2019/06/blog-post_12.html
true
2357241734733139709
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy